اليهود تحت الأرض

تهويد القدس

اليهود تحت الأرض

التهويد تحت الأرض! شو هذا؟ و كيف بصير؟

يعمل الاحتلال على إنشاء مدينة يهوديّة أسفل البلدة القديمة في القدس وفي محيطها، ويطلق على المشروع "تأهيل الحوض المقدس"، والتي تتضمن إنشاء "مدينة الملك داود" المزعومة.
المصدر:

كتاب سياسة التهويد الإسرائيلية في القدس الشرقية وتبعاتها في ظل العملية السلمية: ص178

أسئلة شائعة

لماذا يقوم الاحتلال بمنع أي ترميم في المسجد الأقصى؟

يمنع أي ترميم في الأقصى بهدف جعل عمل دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس شكلياً وتكون السيطرة الفعلية له! وأيضا يمنع عملية الترميم بهدف جعل المباني آيلة للسقوط أو غير قابلة للاستخدام مما يسهل الاستيلاء عليها وتهويدها.

ما هي قبة الصخرة؟

هي إحدى مصليات المسجد الأقصى وتقع في قلب المسجد الأقصى في أعلى نقطة فيه، تعتبر قبة الصخرة من أجمل وأهم الأبنية الإسلامية في العالم، حيث بدأ الخليفة الأموي عبد الملك بن مروان ببنائها عام 685م، وفرغ من البناء في عام 691م لتكون من الشواهد على جمال العمارة الإسلامية القديمة .

من هو أصغر رئيس وزراء في دولة الاحتلال؟

هو رئيس وزراء دولة الاحتلال منذ 2009 إلى الآن ويعد أصغر من تسلم هذا المنصب ، بالإضافة إلى كونه رئيس حرب الليكود - حزب يميني متطرف - ودعم حركة هجرة الروس إلى فلسطين وتبنى سياسة الاستيطان الإسرائيلي في الضفة الغربية وصادق على بناء وحدات سكنية للمستوطنين في القدس والضفة .

ما هو الكنيست ؟

الكنيست أو البرلمان الإسرائيلي هو الجهاز التّشريعي الوحيد للحكومة، يضم 120 نائباً، وله مكانة كبيرة في دولة الاحتلال، ومنذ قيام دولة الاحتلال، أصدر الكنيست العديد من القوانين والتشريعات التي تهدف إلى تضييق الخناق على الفلسطينيين.

اليهود تحت الأرض

التهويد تحت الأرض! شو هذا؟ و كيف بصير؟

يعمل الاحتلال على إنشاء مدينة يهوديّة أسفل البلدة القديمة في القدس وفي محيطها، ويطلق على المشروع "تأهيل الحوض المقدس"، والتي تتضمن إنشاء "مدينة الملك داود" المزعومة.
المصدر:

كتاب سياسة التهويد الإسرائيلية في القدس الشرقية وتبعاتها في ظل العملية السلمية: ص178

2
حدث في مثل هذا اليوم

23 كانون الثاني الموافق 28 جمادى الأولى تغيير

قرار بنقل عاصمة الكيان الصهيوني من (تل أبيب) إلى القدس
1950 م

في نوفمبر 1949 طرح مناحيم بيغن الذي كان آنذاك نائبا في الكنيست الالاحتلال ي مشروع قانون لإعلان القدس عاصمة لالاحتلال رسميا، حيث اقترح إعلان القدس بالحدود التي رسمها سلطات الانتداب البريطاني (بما في ذلك القسم الخاضع للسيطرة الإردنية) كعاصمة الدولة الدائمة ونقل المؤسسات الرسمية إلى غربي المدينة. رفض الكنيست هذا المشروع واكتفت بنقل مقره إلى القدس دون سن قانون بهذا الشأن.

مضمون القانون :

” أورشليم القدس الكاملة الموحدة هي عاصمة الاحتلال .
القدس هي مقر الرئاسة، الكنيست، الحكومة والمحكمة العليا.
تحمى الأماكن المقدسة في القدس من أية محاولة لانتهاكها أو منع الوصول الحر إليها.
تتمتع القدس بأولوية في مشاريع الحكومة التطويرية.
تمنح الحكومة لبلدية أورشليم القدس ميزانية سنوية خاصة لتطوير المدينة.
في 2001 أضاف الكنيست بندا للقانون يقول إن حدود مدينة القدس هي الحدود الواردة في الأمر الحكومي من يونيو 1967 وإنه من الممنوع نقل صلاحيات السلطات الالاحتلال ية في القدس لأي عنصر سياسي أجنبي. “