المصدر:
بوابة الشروق الإلكترونية/ جزائريون شيدوا صرح المغاربة ببيت المقدس.. والآن تخلوا عنه

الجزائريون في القدس

سكن الجزائريون القدس قديماً، فهل بقيَ أولئك السكّان حتى وقتنا الحاضر؟

لا يزال الجزائريون موجودين في مدينة القدس المحتلة؛ حيث تتواجد عشر عائلات جزائرية في أحياء القدس ولهم دكاكين وأوقاف لازالت إلى اليوم، ولكن الاحتلال يضيق عليهم باستمرار. وقد بقي من آثارهم في حارة المغاربة زاوية أبي مدين الغوث فقط.

أسئلة شائعة

ما هي الحفريات والأنفاق اليهودية التي يقوم بها الاحتلال تحت مدينة القدس؟

بلغ عدد حفريات الاحتلال أسفل ومحيط المسجد الأقصى حتى نهاية 2016 نحو 64 حفريّة ويقوم الاحتلال بربط الحفريات المختلفة، والتي تتضمن قاعات وأنفاقًا، لتصبح أماكن للزوار، وتستخدم لأغراض سياحيّة ودينيّة واجتماعيّة للترويج لتاريخ يهودي مكذوب

أين تقع البلدة القديمة ؟ وكم مساحتها ؟

البلدة القديمة هي مركز مدينة القدس، وهي المكان داخل السور الذي جدده سليمان القانوني، تبلغ  مساحتها 871 ألف متر مربع ويعيش فيها أكثر من 37 ألف نسمة ، وتحتوي على أكثر من 250 معلم تاريخي يوثق تعاقب الحضارات على هذا المكان المقدّس.

من هم الطائفة المنصورة؟

قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: (لَا تَزَالُ طَائِفَةٌ مِنْ أُمَّتِي عَلَى الْحَقِّ ظَاهِرِينَ لَعَدُوِّهِمْ قَاهِرِينَ لَا يَضُرُّهُمْ مَنْ خَالَفَهُمْ إِلَّا مَا أَصَابَهُمْ مِنْ لَأْوَاءَ حَتَّى يَأْتِيَهُمْ أَمْرُ اللَّهِ وَهُمْ كَذَلِكَ (قَالُوا: يَا رَسُولَ اللَّهِ، وَأَيْنَ هُمْ؟ قَالَ: (بِبَيْتِ الْمَقْدِسِ وَأَكْنَافِ بَيْتِ الْمَقْدِسِ)، فمن هذا الحديث يبين رسول الله صلى الله عليه وسلم، أن الطائفة المنصورة، هي طائفة تأتي في آخر الزمان، وسيكونون في بيت المقدس ويقهروا الأعداء ويظهروا على الحق.

ما هو المسجد الأٌقصى ؟

المسجد الأقصى هو كل ما دار حوله السور وتقارب مساحته 144 ألف متر مربع (144 دونم) و شكله رباعي غير منتظم، أما عن المبنى ذو القبة الفضية (الجامع القبلي) والمبنى ذي القبة الذهبية (مصلى قبة الصخرة) وغيرها من المعالم هم أجزاء من المسجد الأقصى أيضاً.