المصدر:
موقع مدينة القدس/ عائلة الدجاني
للمزيد اقرأ مقالنا عن: عائلات مقدسية

عائلة الدجاني

بماذا لُقبت عائلة الدجاني بالقدس؟ ولمن يعود نسبها؟

لُقبت عائلة الدجاني بالداهودي، ويتصل نسبها بسيدنا محمد صلى الله عليه وسلـم، وقد كَلَّف السلطان سليمان القانوني الشيخ أحمد الدجاني برعاية وقف النبي داوود -عليه السلام- في القدس، كما استمرت عائلته في رعايته من بعده.

أسئلة شائعة

كيف يقوم اليهود بتهويد عقول المقدسيين في القدس؟

يقوم الاحتلال ب بتهويد عقول المقدسيين عن طريق استهداف قطاع التعليم في القدس، وإدخال المناهج الإسرائيلية المحرفة في المدارس، بحيث يتم تدريسها للطلاب وترسيخها في عقولهم، هذا بالإضافة إلى نقص عدد الغرف الصفية.

كيف فتح صلاح الدين الأيوبي مدينة القدس؟ ومتى؟

مهّد عماد الدين زنكي لخلفائه من بعده طريق التحرير، حتى قام صلاح الدين الأيوبي بعد انتصاره على الصليبيين في معركة حطين عام 583 هـ بحصار بيت المقدس، فلما اشتد الحصار طلب الصليبيون الأمان مقابل تسليم المدينة، فأعطاهم صلاح الدين الأمان مقابل فدية عن كل من يخرج من المدينة من الصليبيين، ففتحت القدس بيوم ذكرى الإسراء والمعراج، ورفعت الأعلام الإسلامية على أسوار القدس.

ما هي أبرز مظاهر حكم السلطان العثماني “ابراهيم باشا” للقدس؟

تولى ابراهيم باشا حكم القدس بعد أبيه محمد علي باشا، حيث أرسله عام 1831 بجيش قوي لفتح القدس، فتولى حكم الشام وفرض التجنيد الإجباري واسترد من أهل القدس أسلحتهم ودام حكمه لها 10 سنوات.

متى كان الفتح العمري للقدس ؟

أرسل عمر بن الخطاب عام (15 هجري/636 ميلادي) أبي عبيدة عامر بن الجراح بجيشٍ لفتح القدس، فحاصرها المسلمون لأربعة أشهر بقتال، ولما أصاب أهلها الضنك والجوع، استسلموا ولكن اشترط البطريريك صفرونيوس تسليم مفاتيح المدينة إلى الخليفة عمر بن الخطاب بنفسه، فدخلها عمر ووراءه جمع المسلمين يكبرون ويهللون، فسميّ الجبل الذي وقفوا عليه جبل المكبر، وبذلك كان هذا الفتح الإسلامي الأول للقدس.