المصدر:
المرابطة هنادي الحلواني

الصلوات التوراتية عند باب الرحمة

بحاول المستوطنين اليهود إنهم يقيموا صلواتهم التوراتية في منطقة باب الرحمة، شو هدفهم من هذا؟

يسعى الاحتلال لإثبات الوجود اليهودي في منطقة باب الرحمة، وذلك من أجل خلق حقيقة جديدة تقضي بامتلاكهم لهذه المنطقة من المسجد الأقصى المبارك، وهذا كله بهدف تقسيم المسجد الأقصى بين المسلمين واليهود ثم الاستيلاء الكامل عليه تدريجياً. كما يهدف إلى فرض فتح باب الرحمة الذي يقع في الجهة الشرقية للمسجد وبناء «بوابة ضخمة» وفق معاييرهم وتحويله إلى معبر أمني، لذلك يقوم بنبش قبور الصحابة «رضي االله عنهم» القائمـة فــي مقبــرة الرحمــة الملاصقــة لحائط المسجد الأقصى الشرقي من أجل إقامة مبنى كبيــر كمحطة لقطار هوائي يربط بين المسـجد الأقصى ومقبرة اليهود الواقعة في جبل الزيتون، وحفر نفق تحت مقبرة الرحمة ليستعمل كمعبر للمستوطنين.

أسئلة شائعة

متى تأسست أول مملكة لبني إسرائيل في القدس؟

في فترة حكم داود وسليمان عليهما السلام، أنشئت مملكة بني إسرائيل عام 995 قبل الميلاد، مع أن فترة حكمهم لم تدُم سوى 90 سنة، فالكنعانيون واليبوسيون أول من سكنوا فلسطين ولفترة طويلة جدًا منذ عام 2600 قبل الميلاد، أي قبل مجيء اليهود ب1600 سنة، وهذا ينفي ادعاءاتهم حول حقهم في الأرض المقدسة.

هل قامت الملائكة ببناء المسجد الأٌقصى؟

يخبرنا النبي صلى الله عليه وسلم أن الفرق بين بناء الكعبة وبناء المسجد الأقصى المبارك هو أربعين عاماً، وهذا يدل على أن باني المسجدين هو شخص واحد، ويرجح أنه آدم عليه السلام لا الملائكة .

لماذا سميت القدس باسم يبوس؟

في عام 3000 قبل الميلاد، هاجرت عدة قبائل كنعانية من الجزيرة العربية تجاه بلاد الشام، واستقر بعضها في فلسطين، وكانت إحدى القبائل تُعرف باسم القبيلة اليبوسية، واستقرت تحديدًا في القدس، وهي أول من بنت مدينة القدس، وسميت يبوس نسبةً لليبوسيين.

هل قام سليمان عليه السلام ببناء هيكل لليهود؟

بعد وفاة نبي الله داود تولى من بعده ابنه سليمان عليهما السلام، وحكم اليهود مدة سبعين سنة، في فترة حكمه عليه السلام، قام بتجديد بناء المسجد الأقصى، ولكن ما يدعيه اليهود أن سليمان عليه السلام بنى لهم هيكلًا مكان المسجد الأقصى، لكنه ادعاء باطل .