الموقف السياسي من اقتحام المسجد الأقصى

تهويد الأقصى

الموقف السياسي من اقتحام المسجد الأقصى

شو الموقف السياسي العام بدولة الاحتلال من الاقتحامات الي بتصير بالأقصى؟

ازدادت الكتلة الداعمة لصلاة اليهود داخل الأقصى في الكنيست والحكومة الإسرائيلية وباتت أكثر تأثيرًا، وأصبحت الحكومة ترعى كل ما يجري من اقتحامات واعتداءات على الأقصى، حيث أصبحت  مزاعم الاحتلال في ما يُسمَّى بـ "حق اليهود في الصلاة الجماعية في جبل المعبد" تشكِّل إجماعًا لدى غالبية القادة السياسيين!
المصدر:

مخاطر تهدد الاقصى: ص2

أسئلة شائعة

ما المقصود بالتقسيم الزماني والتقسيم المكاني؟

التقسيم المكاني، هو تقسيم ساحات ومباني الأقصى بين المسلمين واليهود بحيث يكون للمسلمين بعض الأبنية مثل المصلى القبلي ، أما الساحات فتكون لليهود. أما الزماني فهو تقسيم الوقت في الاقصى بين المسلمين واليهود كأن تكون الفترة الصباحية لليهود والمسائية للمسلمين، على أمل استيلاء اليهود على كامل المسجد مستقبلاً

ما هي استراتيجية الملك عماد الدين زنكي لتحرير بيت المقدس؟

قام عماد الدين زنكي بوضع خطة هدفها توحيد البلاد وتحرير بيت المقدس، المرحلة الأولى كانت الأصعب وهي توحيد الشام، ثم أكمل من بعده نور الدين زنكي وصلاح الدين المرحلة الثانية وهي ضم مصر للشام وتوحيدهما والمرحلة الثالثة بتحرير بيت المقدس.

أين تقع البلدة القديمة ؟ وكم مساحتها ؟

البلدة القديمة هي مركز مدينة القدس، وهي المكان داخل السور الذي جدده سليمان القانوني، تبلغ  مساحتها 871 ألف متر مربع ويعيش فيها أكثر من 37 ألف نسمة ، وتحتوي على أكثر من 250 معلم تاريخي يوثق تعاقب الحضارات على هذا المكان المقدّس.

أين تقع هضبة موريا؟ ومن سماها بهذا الاسم ؟

تقع هضبة موريا في البلدة القديمة بالقدس ، وقد بني المسجد الأٌقصى عليها ، وقام بتسميتها بهذا الاسم الكنعانيين وتعنى المختار وأعلى مكان في هذه الهضبة هي الصخرة المشرفة التي بني فوقها مبنى قبة الصخرة.

الموقف السياسي من اقتحام المسجد الأقصى

شو الموقف السياسي العام بدولة الاحتلال من الاقتحامات الي بتصير بالأقصى؟

ازدادت الكتلة الداعمة لصلاة اليهود داخل الأقصى في الكنيست والحكومة الإسرائيلية وباتت أكثر تأثيرًا، وأصبحت الحكومة ترعى كل ما يجري من اقتحامات واعتداءات على الأقصى، حيث أصبحت  مزاعم الاحتلال في ما يُسمَّى بـ "حق اليهود في الصلاة الجماعية في جبل المعبد" تشكِّل إجماعًا لدى غالبية القادة السياسيين!
المصدر:

مخاطر تهدد الاقصى: ص2

2
حدث في مثل هذا اليوم

دعوات لاقتحام المسجد الأقصى من قِبل المستوطنين بيوم 28 فيما يعرف عندهم “بيوم القدس”
2019 م

الفاتيكان يرفض الانتداب والوطن القومي اليهودي في فلسطين
1922 م

الفاتيكان مقر البابوية ورأس الكنيسة الكاثوليكية العالمية يرفض مشروع الوصاية البريطانية على فلسطين، الذي يمكن أن يهدد المساواة بين الأديان ويؤكد معارضته إقامة وطن قومي لليهود في فلسطين، وقد كان الفاتيكان منذ بداية الصراع العربي الصهيوني  يسير في اتجاهين: الأول: توطيد العلاقات بين الكنيسة الكاثوليكية والعالم العربي، حتى يتسنى للكنيسة الكاثوليكية حماية مصالح المسيحيين في الشرق من جهة، وبناء جبهة إسلامية مسيحية موحدة من جهة أخرى ضد “الكفر والشيوعية”. والثاني: يهدف إلى إيجاد صيغة تفاهم بين المسيحيين واليهود رغم العداء المتحكم، بسبب إيمان المسيحيين بثبوت جريمة اليهود في صلب المسيح، وفي إطار هذه السياسة طالب الفاتيكان في أعقاب حرب 1948 بتدويل القدس ورفض الاعتراف بدولة إسرائيل وأيد عودة اللاجئين الفلسطينيين وتوطيد العلاقات مع العرب، وبنفس الوقت عمل على تبرئة اليهود من دم المسيح واعتبار اليهودية ديانة مستقلة وحذف بعض المقاطع التي تمس اليهود.