المصدر:
كتاب ولنعم المصلى هو: ص31

فضيلة رؤية الأقصى في الحديث النبوي

قال رسولُ اللّه صلى الله عليه وسلم: "وَلَيُوشِكَنَّ أَنْ يَكُونَ لِلرَّجُلِ مِثْلُ شَطَنِ فَرَسِهِ مِنَ الأَرْضِ حَيْثُ يَرَى مِنْهُ بَيْتَ الْمَقْدِسِ خَيْرٌ لَهُ مِنَ الدُّنْيَا وما فيها"

المعاني:
شطن: حبل

الشرح:
يخبرنا الرسول -عليه السلام- في الحديث أنه لو كان لك مكان تقف فيه بحجم شطن الفرس (أي حبل الفرس) وكان هذا المكان مطلاَ على المسجد الاقصى فهو خيرٌ من الدنيا جميعها.

أسئلة شائعة

ما هو رباط يوم في الأسبوع؟

قبل عام 2010 كان هناك ما يسمى برباط يوم في الأسبوع حيث تقوم كل منطقة في القدس بتحديد يوم في الأسبوع للرباط في المسجد الأقصى حيث يجب عليهم أن يتركوا بيوتهم وعملهم مقابل الذهاب للمسجد الأقصى.

ما هي فئات أعمار المرابطين في القدس؟

يحرص المقدسيون على الرباط في المسجد الأقصى بمختلف الأعمار، فيأتي الصغير والكبير للرباط وإثبات أحقيتهم في الأقصى ، أما عن أعمار المرابطين الذين كانوا يشاركون بمشاريع الرباط فأعمارهم تبدأ من الثامنة عشر فما فوق.

ما هي أهم أعمال الملك قسطنطين وأمه هيلانة في القدس؟

بعد رفع عيسى عليه السلام، أعلن الامبراطور الروماني قسطنطين وأمه هيلانة اعتناقهم الدين النصراني، وقامت هيلانة ببناء كنيسة القيامة، وطريق الآلام في القدس، أما الأقصى بقي خارج حدود دولتهم كما أن قسطنطين اضطهد اليهود ومنعهم من دخول القدس.

لماذا سميت القدس باسم يبوس؟

في عام 3000 قبل الميلاد، هاجرت عدة قبائل كنعانية من الجزيرة العربية تجاه بلاد الشام، واستقر بعضها في فلسطين، وكانت إحدى القبائل تُعرف باسم القبيلة اليبوسية، واستقرت تحديدًا في القدس، وهي أول من بنت مدينة القدس، وسميت يبوس نسبةً لليبوسيين.