وقف قراءة القران الكريم في المسجد الأقصى

وقف قراءة القران الكريم في المسجد الأقصى

تأليف: د. زهير غنايم عبد اللطيف تاريخ الإصدار: 2008 عدد الصفحات: 28

اقتباس من الكتاب:

حرص السلاطين العثمانيون وكبار رجال الدولة من وزراء وولاة ومفتيين وقضاة بالوقف على قراءة القرآن الكريم في المسجد الأقصى.



نبذة عن الكتاب:

أخذ هذا الكتاب الحديث عن تاريخ بيت المقدس من الجانب الاقتصادي والاجتماعي، وقُسم هذا إلى عدة أقسام تناول فيها أسماء الواقفين، وعرّف ببعضٍ منهم، والوظائف التي كانوا يتولونها، والعقارات الموقوفة من نقود وأراضي وغراس مثمرة.
كما ووضح الشروط التي وضعها الواقفون، والأماكن التي حددوها للقراءة، وأجزاء القرآن التي على القراء قراءتها، وأوقات القراءة، وأعداد القراء، واختلاف أعدادهم ومن وقف لآخر، ووضح كيفية إدارة الوقف والعاملين فيه من متولين وجباة وكتبة.

نبذة عن المؤلف

من مواليد قضاء طولكرم سنة 1955 وحصل على الليسانس من جامعة عين الشمس / القاهرة سنة 1974 والماجستير من الجامعة الأردنية وعمل في وزارة التربية والتعليم الأردنية واللجنة الملكية لشؤون القدس وساهم في تأليف بعض الكتب الدراسية

2
حدث في مثل هذا اليوم