استداعاء موظفي الأوقاف للتحقيق ومنعهم من عملهم

قامت قوات الاحتلال صباح اليوم بمنع عدد من موظفي الاوقاف من الدخول لأماكن عملهم داخل المسجد الأقصى المبارك، وقد سلمتهم أوامر استدعاء للتحقيق في مركز التوقيف والتحقيق "القشلة"، في باب الخليل بالقدس القديمة.

وطال هذا الإجراء كلًّا من: حارس المسجد الأقصى "خليل الترهوني"، والحارس "أحمد ابو عليا" والموظف "خميس عطية".

وأن سلطات الاحتلال تمارس سياسات عنصرية في المسجد الأقصى تجاه موظفيه وحراسه، بالإضافة إلى المصلين والزائرين، وتزداد الإجراءات التعسفية هذه الفترة بسبب الأعياد اليهودية، مستغلين قرارات الولايات الولايات المتحدة الأمريكية باعتبار القدس عاصمة للكيان الصهيوني وفي ظل غياب المحاسبة على ما يفعله الاحتلال في المسجد الأقصى.

1
حدث في مثل هذا اليوم