تجدد اقتحامات المسجد الأقصى برئاسة وزير زراعة الاحتلال

تجدد اقتحامات المسجد الأقصى برئاسة وزير زراعة الاحتلال

اقتحم وزير الزراعة لحكومة الاحتلال "أوري أرئيل" المسجد الأقصى المبارك صباح اليوم، وذلك برفقة مجموعات من المستوطنين وبحراسة مشددة من شرطة الاحتلال الخاصة.

حيث استعدت شرطة الاحتلال لهذا الاقتحام وفتحت باب المغاربة الساعة السابعة صباحًا، ونشرت عناصرها وقواتها الخاصة في المسجد الأقصى وعند أبوابه.

حيث اقتحم وزير الاحتلال "أوري أرئيل" المسجد الأقصى برفقة ما يزيد عن (100) مقتحم، بينهم (50) مستوطناً و(40) شرطياً و(15) طالباً و(6) من عناصر المخابرات.
وتجولوا في أنحاء متفرقة من المسجد الاقصى بحراسة أمنية مشددة، كما أدى "أرئيل" طقوسًا تلمودية دينية بواسطة الهاتف النقال، في منطقة باب الرحمة شرق الأقصى.

في سياقٍ متصل، شددت شرطة الاحتلال المتمركزة على أبواب الأقصى من إجراءاتها الأمنية بحق الفلسطينيين الوافدين للمسجد، واحتجزت بعض هوياتهم الشخصية عند الأبواب، وخاصة للنساء.

وما زالت دعوات الوزراء المتطرفين من أمثاله وأمثال يهودا غليك وغيرهم لا تنفك عن اقتحام المسجد الأقصى المبارك وتدنيسه، وتتركز اقتحاماتهم في الفترة الصباحية وهو كجزء من التقسيم الزماني الذي يسعون لتعزيزه وتحقيقه.

حدث في مثل هذا اليوم

لا يوجد أحداث في مثل هذا اليوم