مايزيد عن 3330 مقتحماً للمسجد الأقصى خلال شهر أغسطس

مايزيد عن 3330 مقتحماً للمسجد الأقصى خلال شهر أغسطس

نحو 3330 مستوطناً اقتحموا المسجد الأقصى الشهر المنصرم، حيث شهد المسجد اقتحامات بأعداد كبيرة بشكل يومي، كانت معظمها من باب المغاربة.

وقد نال أول أيام عيد الأضحى جلّ هذا الاقتحام الذي وصل عدد المقتحمين فيه إلى ما يقارب 1730 مستوطناً، حدث على أثره الكثير من المناوشات وإلقاء القنابل، واشتباك بالأيدي بين المقدسيين وجنود الاحتلال.

على مدار شهر أغسطس كان يترأس هذه الاقتحامات شخصيات هامة في حكومة الاحتلال مثل "يهودا غليك، واوري ارئيل"، وتدعو إليها الجماعات الصهيونية مثل" نساء لأجل الهيكل، وطلاب لأجل الهيكل ".

وفي ذات السياق تعرض المقدسيون إلى جملة من الاعتداءات وحالات الطرد طالت المرابطين داخل الأقصى، بالمقابل تسهيل عمليات الاقتحام والتدنيس للمستوطنين.

ويسعى الاحتلال في كل ذلك إلى فرض السيطرة على المسجد الأقصى وتقسيمه زمانياً ومكانياً.

2
حدث في مثل هذا اليوم