” يهودا غليك” يقتحم الاقصى من جديد

ترأس عضو كنيست الاحتلال ، “يهودا غليك” صباح الأربعاء، اقتحامًا نفذه عشرات المستوطنين، للمسجد الأقصى المبارك، وسط حراسة أمنية مشددة.

وذكرت مصادر محلية، أن الحاخام “غليك” رافق مجموعة من المستوطنين خلال تنفيذهم جولة استفزازية في ساحات الأقصى، وتلقوا شروحات تلمودية، وأساطير عن “الهيكل المزعوم” في المسجد الأقصى وقرب حائط البراق، تزامنًا مع أعيادهم اليهودية حول “الهيكل”.

كما فرضت شرطة الاحتلال قيودًا عند بعض بوابات الأقصى على دخول المصلين إليه، واحتجزت هويات بعضهم قبل دخولهم وسلمتهم عوضًا عنها ورقة تحمل اسم الباب ورقمه ليستلموها بعد مغادرة المسجد.

يأتي اقتحام غليك اليوم للمسجد الأقصى بعد نحو شهر ونصف، رغم صدور قرار يسمح لأعضاء الكنيست باقتحامه فقط كل ثلاثة أشهر.

يشار إلى حالة من التوتر تسود المسجد الأقصى، بينما تستمر اقتحامات المستوطنين وبأعداد مختلفة بشكل شبه يومي.

حدث في مثل هذا اليوم

16 تشرين الثاني الموافق 8 ربيع الأول تغيير


لا يوجد أحداث في مثل هذا اليوم