أبواب الأقصى

باب حطة القديم

تفاصيل شكل المعلم: باب ضخم طوله حوالي 11م وعرضه 5.5م. يؤدي من منطقة الواد المنخفض حوالي 20م عن مستوى المسجد؛ لذا يصعد من الباب بدرج […]

أكمل القراءة
الباب المفرد

تفاصيل شكل المعلم -هو باب صغير بسيط بدون زخارف يؤدي إلى المصلى المرواني وقد غطي من الداخل بمحراب خشبي بعد ترميم المصلى المرواني عام 1417-1996م حيث لا […]

أكمل القراءة
الباب المزدوج

معلومات أخرى عن المعلم: استخدم الباب كمدخل من جهة القصور الأموية التي كانت جنوب المسجد الأقصى المبارك إلى ساحات المسجد عبر ممر طويل يعرف اليوم […]

أكمل القراءة
باب الجنائز

تفاصيل شكل المعلم: باب صغير بسيط الشكل ارتفاعه 2.35م وعرضه 1.7م. معلومات أخرى عن المعلم: يقول عنه المؤرخ مجير الدين:(باب لطيف مسدود البناء،  وهو مقابل […]

أكمل القراءة
باب حطة

تفاصيل شكل المعلم: هذا الباب بسيط البناء، محكم الصنعة، مدخله مستطيل، وتعلوه مجموعة من العلاقات الحجرية، كانت فيما مضى تستخدم لتعليق القناديل. استشعر الباب الآية […]

أكمل القراءة
باب الناظر

تفاصيل شكل المعلم: هذا الباب بسيط البناء، محكم الصنعة، مدخله مستطيل، وتعلوه مجموعة من العلاقات الحجرية، كانت فيما مضى تستخدم لتعليق القناديل. استشعر الباب الآية […]

أكمل القراءة
باب المغاربة

تفاصيل شكل المعلم: مدخله مقوس. معلومات أخرى عن المعلم: الباب وخطر الإحتلال: استولت سلطات الإحتلال على مفتاح هذا الباب ومنعت المسلمين من الدخول عبره في […]

أكمل القراءة
باب المطهرة

تفاصيل شكل المعلم: مدخل الباب مستطيل بارتفاع 3 أمتار ونصف، ذو بناء بسيط. معلومات أخرى عن المعلم: تم تجديد هذا الباب في عهد الأمير علاء […]

أكمل القراءة
باب القطانين

تفاصيل شكل المعلم:  يصعد له بدرجات من سوق القطانين تعلو الباب أقواس بنيت من حجارة بألوانها الأبيض و الأسود و الأحمر وفي أعلى الباب قبة […]

أكمل القراءة
باب الغوانمة

تفاصيل شكل المعلم: باب صغير نسبياً، مدخله مستطيل. معلومات أخرى عن المعلم: بجوار هذا الباب ينتهي النفق الغربي الذي يسير بمحاذاة الجدار الغربي للمسجد الأقصى، […]

أكمل القراءة
باب العتم

تفاصيل شكل المعلم: مدخله مستطيل وارتفاعه 4م. معلومات أخرى عن المعلم: باب قديم يظهر ذلك من حجم الحجارة ونمط البناء وقد ذكره المؤرخ المقدسي عام […]

أكمل القراءة
2
حدث في مثل هذا اليوم

23 كانون الثاني الموافق 28 جمادى الأولى تغيير

قرار بنقل عاصمة الكيان الصهيوني من (تل أبيب) إلى القدس
1950 م

في نوفمبر 1949 طرح مناحيم بيغن الذي كان آنذاك نائبا في الكنيست الالاحتلال ي مشروع قانون لإعلان القدس عاصمة لالاحتلال رسميا، حيث اقترح إعلان القدس بالحدود التي رسمها سلطات الانتداب البريطاني (بما في ذلك القسم الخاضع للسيطرة الإردنية) كعاصمة الدولة الدائمة ونقل المؤسسات الرسمية إلى غربي المدينة. رفض الكنيست هذا المشروع واكتفت بنقل مقره إلى القدس دون سن قانون بهذا الشأن.

مضمون القانون :

” أورشليم القدس الكاملة الموحدة هي عاصمة الاحتلال .
القدس هي مقر الرئاسة، الكنيست، الحكومة والمحكمة العليا.
تحمى الأماكن المقدسة في القدس من أية محاولة لانتهاكها أو منع الوصول الحر إليها.
تتمتع القدس بأولوية في مشاريع الحكومة التطويرية.
تمنح الحكومة لبلدية أورشليم القدس ميزانية سنوية خاصة لتطوير المدينة.
في 2001 أضاف الكنيست بندا للقانون يقول إن حدود مدينة القدس هي الحدود الواردة في الأمر الحكومي من يونيو 1967 وإنه من الممنوع نقل صلاحيات السلطات الالاحتلال ية في القدس لأي عنصر سياسي أجنبي. “