موقع المعلم بالنسبة للمسجد الأقصى: تقع قبالة باب الصخرة الغربي تجاه باب المطهرة.
موقع المعلم بالنسبة لقبة الصخرة: تقع في منتصف الحد الغربي قبة الصخرة المشرفة
تاريخ المعلم: يعود بناؤها المعروف حالياً إلى العصر الأموي عام 340هـ – 951م.
اسم الباني: تم تجديدها في زمن انشتكين الغوري الفاطميّ.

تفاصيل شكل المعلم:
وهي عبارة عن ركبتين عظيمتين في الأطراف، وثلاثة أعمدة أسطوانية في الوسط، تبلغ درجات سُلّمها أربعًا وعشرينَ درجة، تُوصِل الصّاعِدَ إلى صحن الصخرة من ساحة المسجد الغربية.

معلومات أخرى عن المعلم:
تُوصِل الصّاعِدَ إلى صحن الصخرة من ساحة المسجد الغربية تقع قبالة باب الصخرة الغربيّ مباشرة، تجاه باب المطهرة وهي الأقرب إلى قبة الصخرة حيث تدخل إلى عمق صحن الصخرة، وتعتبر مريحة للصعود تتكون من أربعة مداخل وتعود جذور البائكة إلى العصر الأموي ذكرها كل من ابن الفقيه وناصر خسروا .

نبذة عن المعلم:
البائكة الغربية هي عبارة عن ركبتين عظيمتين في الأطراف، وثلاثة أعمدة أسطوانية في الوسط، تبلغ درجات سُلّمها أربعًا وعشرينَ درجة، تُوصِل الصّاعِدَ إلى صحن الصخرة من ساحة المسجد الغربية تقع في منتصف الحد الغربي قبة الصخرة المشرفة الواقعة في قلب المسجد الأقصى المبارك يعود بناؤها المعروف حالياً إلى عام 340هـ – 951م تم تجديدها في زمن انشتكين الغوري الفاطميّ وجددت ايضا في العصر العثماني تقع قبالة باب الصخرة الغربيّ مباشرة، تجاه باب المطهرة وهي الأقرب إلى قبة الصخرة حيث تدخل إلى عمق صحن الصخرة، وتعتبر مريحة للصعود تتكون من أربعة مداخل وتعود جذور البائكة إلى العصر الأموي ذكرها كل من ابن الفقيه وناصر خسرو، حيث تمت قصارتها وتزيينها برسومات وما زلنا نلاحظ بعض القصارة في جهتها الجنوبية في الفترة الإسلامية المبكرة كان موضع الخضر قرب القنطرة الغربية الوسطى وفي العصر الإيوبي أو المملوكي انتقل قرب القنطرة الشمالية الغربية، تم تجديدها في زمن انشتكين الغوري الفاطميّ وجددت ايضا في العصر العثماني.