تاريخ المعلم: تعود للعهد الأيوبي سنة (697 هـ/1297-1398م).
سبب التسمية: سميت نسبة الى مُنشئها الملك الأوحد نجم الدين يوسف بن الناصر صلاح الدين.
اسم الباني: بناها الملك الأوحد نجم الدين يوسف بن الناصر صلاح الدين.

موقع المعلم بالنسبة للبلدة القديمة:
تقع قريب من باب حطة ، شمال المسجد الأقصى.

تفاصيل شكل المعلم:
تتألف هذه التربة من طابقين من البناء ، ويقع في الطابق الأول غرفة الضريح ، وأروقة مجاورة ، وصهريج للماء ، وبيت للصلاة ، وفي الطابق الثاني ، عدد من الغرف المتباينة الحجم.

معلومات أخرى عن المعلم:
كانت عبارة عن مدرسة ، ورباطاً أيضاً ، وقد قامت المدرسة بدورها الفكري ، كما قام الرباط بدوره كذلك، وللمدرسة سجل في المحكمة الشرعية ، يصف التربة من ناحية معمارية.

نبذة عن المعلم:
تقع بالقرب من باب حطة ، شمال المسجد الأقصى ، وقد سميت نسبة الى مُنشئها الملك الأوحد نجم الدين يوسف بن الناصر صلاح الدين الذي بناها سنة 697 هـ/1297-1398م، تعود للعهد الأيوبي ، وتتألف هذه التربة من طابقين من البناء، ويقع في الطابق الأول غرفة الضريح ، وأروقة مجاورة ، وصهريج للماء ، وبيت للصلاة ، وفي الطابق الثاني ، عدد من الغرف المتباينة الحجم.

وقد كانت عبارة عن مدرسة ، ورباطاً أيضاً ، وقد قامت المدرسة بدورها الفكري ، كما قام الرباط بدوره كذلك، وللمدرسة سجل في المحكمة الشرعية، يصف التربة من ناحية معمارية.