موقع المعلم بالنسبة للمسجد الأقصى: تقع بين باب الأسباط وباب حطة (داخل الرواق الشمالي للمسجد الأقصى) (بين مئذنة باب الأسباط ومطهرة باب حطة).
موقع المعلم بالنسبة لقبة الصخرة: تقع شمال قبة الصخرة بين مئذنة باب الأسباط ومطهرة باب حطة.
تاريخ المعلم: بنتها مصر خاتون زوجة الأمير ناصر الدين دلغادر عام (836 هجري/1433م) وأوقفها الأمير ناصر الدين محمد بن دلغادر وسميت باسمه في العهد المملوكي في زمن السلطان المملوكي برسباي.
سبب التسمية: نسبة لاسم الأمير ناصر الدين محمد بن دلغادر.
اسم الباني: مصر خاتون زوجة الأمير ناصر الدين محمد بن دلغادر.

تفاصيل شكل المعلم:
تتميز بواجهتها الواقعة داخل المسجد الأقصى ويتزين مدخلها بحجارة بيضاء وحمراء.

معلومات أخرى عن المعلم:
مع مرور الوقت سقط سقف المدرسة فهمَّت دائرة الأوقاف الإسلامية بترميم المدرسة؛ ولكن سلطات الاحتلال منعتهم من استكمال وإتمام عملية الترميم حتى أنها لا زالت بلا سقف. وهذه المدرسة خدمت الأتراك القاطنين بالقدس (حسب الوقفية) وقد صرف عليها من عائدات خان الغادرية في سوق القطانين.

نبذة عن المعلم:
سميت نسبة لاسم الأمير ناصر الدين محمد بن دلغادر. تقع بين باب الأسباط وباب حطة (داخل الرواق الشمالي للمسجد الأقصى) (بين مئذنة باب الأسباط ومطهرة باب حطة). تقع شمال قبة الصخرة بين مئذنة باب الأسباط ومطهرة باب حطة. بنتها مصر خاتون زوجة الأمير ناصر الدين دلغادر عام (836 هجري/1433م) وأوقفها الأمير ناصر الدين محمد بن دلغادر وسميت باسمه في العهد المملوكي في زمن السلطان المملوكي برسباي. تتميز بواجهتها الواقعة داخل المسجد الأقصى ويتزين مدخلها بحجارة بيضاء وحمراء. مع مرور الوقت سقط سقف المدرسة فهمَّت دائرة الأوقاف الإسلامية بترميم المدرسة؛ ولكن سلطات الاحتلال منعتهم من استكمال وإتمام عملية الترميم حتى أنها لا زالت بلا سقف. وهذه المدرسة خدمت الأتراك القاطنين بالقدس (حسب الوقفية) وقد صرف عليها من عائدات خان الغادرية في سوق القطانين.