موقع المعلم بالنسبة للمسجد الأقصى: جنوب المسجد الأقصى أعلى البائكة الجنوبية.
موقع المعلم بالنسبة لقبة الصخرة: جنوب.
تاريخ المعلم: 1927م.
سبب التسمية: بسبب وجودها على البائكة الجنوبية.
اسم الباني: المهندس رشدي الإمام -عضو في المجلس الإسلامي الأعلى-.

تفاصيل شكل المعلم:
ترتفع عن الأرض نحو 8 أمتار، وتم حفرها على قطعة رخامية ذات شكل هندسي مميز ذو خمسة أضلاع غير متساوية الأطوال (100*150سم). عليها خطوط منقوشة تمثل الساعة ووقتها، وبالإضافة إلى عمود معدني بطول 25سم يمثل الشاخص الرئيسي للمزولة.

معلومات أخرى عن المعلم:
توجد هذه المزولة على البائكة الجنوبية التي تصعد منها من المصلى القبلي إلى قبة الصخرة، وتستخدم لتعيين وقت الظهر.

كيف كان يُنادى للأذان قديماً في المسجد الأقصى؟
كان من العادة قديماً (حتى منتصف القرن الماضي)، أن يصعد المؤذن إلى رفاف المئذنة من أجل إيصال صوت الآذان لباقي المناطق، وكان مؤذن مئذنة السلسلة يُعطي الإشارة للمؤذنين على المآذن الأخرى (من خلال راية) وذلك للآذان معاً. وفي عام 1952م تم تركيب أول مكبر صوت في المسجد الأقصى على المآذن ولم تعد حاجة لصعود المؤذن إلى المئذنة والنداء للأذان.

نبذة عن المعلم:
هي عبارة عن ساعة شمسية تقع أعلى البائكة الجنوبية، تم استخدامها قديماً لمعرفة الوقت ولتعيين دخول صلاة العصر، إذ أن الساعات الحديثة لم تكن منتشرة بعد. وترتفع هذه المزولة عن الأرض نحو 8 أمتار، وتم حفرها على قطعة رخامية ذات شكل هندسي مميز ذو خمسة أضلاع غير متساوية، نُقش عليها خطوط تمثل الساعة ووقتها، وبالإضافة إلى عمود معدني بطول 25سم يمثل الشاخص الرئيسي للمزولة، وتعد المزولة من أحد أنواع الساعات الدقيقة التي تعتمد على حركة الشمس الثابتة في حساب الوقت.