تاريخ المعلم: حوّل ك باب عام 1953م.
سبب التسمية: نسبة لقرب الباب من حارة المغاربة.
اسم الباني: استحدث كـ باب من قبل الحكومة الأردنية.

موقع المعلم بالنسبة للبلدة القديمة:
يقع في سور البلدة القديمة من الناحية الجنوبية الشرقية في الجهة الجنوبية منه.

تفاصيل شكل المعلم:
يتكون الباب من مدخل مستطيل الشكل عمقه هو 2.5 متر أي نفس عمق السور وأعلى المدخل عتبتين حجريتين الأولى يعلوها قوس مفصص حجمه متوسط وعاموديه يرتكزان على حجرين مربعين فوق العتبة وبين العتبة والقوس أي العقد نقش يوثق البناء والباني والعام الذي بني فيه، والعتبة الثانية العليا فهي داخل السور وتشبه الأولى في الحجم والطول وأعلاها ممر يوصل إلى السور العلوي. لا يحتوي الباب كباقي الأبواب على تخطيط منكسر إلى الداخل أو زاوية قائمة، وهو باب متوسط الحجم والضخامة ويعد بسيطًا.

معلومات اخرى عن المعلم:
في سابق عهد الباب لم يكن بابًا وإنما كان برجًا تم بنائه عام (947هـ / 1540م) وثم تم توسيعه من قبل الحكومة الأردنية عام 1953م لتسهيل حركة عبور السيارات إلى داخل البلدة وخارجها والباب عبارة عن فتحة في السور فقط ويسمى أيضًا بـباب النبي البراق، وفي عام 2007 قام الاحتلال بهدم الطريق المؤدي إليه إذ كان 7% من سكان القدس يدخلون منه للصلاة في المسجد الأقصى.

نبذة عن المعلم:
يعتبر باب المغاربة من أبواب البلدة القديمة التي تقع في سور البلدة القديمة من الناحية الجنوبية الشرقية في الجهة الجنوبية منه واكتسب اسمه نسبة لقرب الباب من حارة المغاربة، إذ أنه لم يكن بابًا وإنما كان برجًا تم بناؤه عام (947هـ / 1540م) وثم تم توسيعه من قبل الحكومة الأردنية عام 1953م لتسهيل حركة عبور السيارات إلى داخل البلدة وخارجها والباب عبارة عن فتحة في السور فقط وفي عام 2007 قام الاحتلال بهدم الطريق المؤدي إليه إذ كان 7% من سكان القدس يدخلون منه للصلاة في المسجد الأقصى، أما عن وصف شكل الباب فهو يتكون من مدخل مستطيل الشكل عمقه هو 2.5 متر أي نفس عمق السور وأعلى المدخل عتبتين حجريتين الأولى يعلوها قوس مفصص حجمه متوسط وعاموديه يرتكزان على حجرين مربعين فوق العتبة وبين العتبة والقوس أي العقد نقش يوثق البناء والباني والعام الذي بني فيه، والعتبة الثانية العليا فهي داخل السور وتشبه الأولى في الحجم والطول وأعلاها ممر يوصل إلى السور العلوي، ولا يحتوي الباب كباقي الأبواب على تخطيط منكسر إلى الداخل أو زاوية قائمة، وهو باب متوسط الحجم والضخامة ويعد بسيطًا.