سبب التسمية: سميت حارة النصارى بهذا الاسم لأن أغلب سكانها من النصارى.

موقع المعلم بالنسبة للبلدة القديمة:
تقع شمال غرب البلدة القديمة.

تفاصيل شكل المعلم:
تمتد من درج باب خان الزيت وسط السوق ، وحتى باب الخليل غرباً ، وسويقة علون من جهة الجنوب.

معلومات أخرى عن المعلم:
يقطن في الحي حوالي  5419 نسمة، وعلى الرغم من تسميتها بحارة النصارى ، إلا أن أصحاب الدكاكين فيها غالبيتهم من المسلمين ، وتقع فيه كنيسة القيامة ، ويقابلها مسجد عمر بن الخطاب ، وفيها 40 موقع مسيحي مقدس ، ويحتوي أيضاً على المارستان الشهير.

نبذة عن المعلم:
سميت الحارة بهذا الاسم لأن أغلب سكانها من النصارى ، وتقع الحارة شمال غرب البلدة القديمة ، و تمتد من درج باب خان الزيت وسط السوق ، حتى باب الخليل غرباً ، وسويقة علون من الجنوب ، وعلى رغم هذه التسمية فإن أغلب أصحاب الدكاكين ومحلات الأسواق مسلمين ، و أبرز ما يميز الحارة أن كنيسة القيامة تقع فيها ، ويقابلها مسجد عمر بن الخطاب ، وفيها ما يُقارب 40 موقع مسيحي مقدس ، ويسكن الحارة حوالي 5429 نسمة.