سبب التسمية: كان يشتهر ببيع الذهب فعرف باسم سوق الصاغة. وكان الصاغة من غير المسلمين فعرف بسوق الخواجات.

موقع المعلم بالنسبة للبلدة القديمة:
يقع  قرب تقاطع المحورين الرئيسيين في البلدة القديمة ، إلى الشرق من سوق العطارين وينتهي جنوب سوق اليهود.

تفاصيل شكل المعلم:
يعتبر السوق مكانًا قديمًا تُباع فيه الحرائر والأقمشة وله سقف ونوافذ وينتهي في جنوب سوق اليهود.

معلومات اخرى عن المعلم:
يعد هذا السوق جزءاً من السوق الثلاثي الذي يضم سوق اللّحامين وسوق العطارين،  وقديمًا كان السوق مشهورًا ببيع الذهب لكن بعدما أنشئ سوق أفتيموس انتقل بيع الذهب إليه فاقتصر سوق التجار على بيع الأقمشة والملابس القديمة التراثية كالقمباز والعباءات، وفي عام 1927م أصاب المكان زلزال أدى إلى تخريب الجزء الشمالي منه فتقلصت مساحة السوق من 541 م إلى 57 م فتحول الجزء المهدم إلى خرابة ولم يرمم إلى الآن ويسمى أيضًا بـسوق الخواجات والسوق الشرقي وسوق الصاغة.

نبذة عن المعلم:
يقع سوق التجار في الشرق من سوق العطارين وينتهي جنوب سوق اليهود ويعتبر مكانًا قديمًا تُباع فيه الحرائر والأقمشة وله سقف ونوافذ وينتهي في جنوب سوق اليهود. يعد هذا السوق جزءاً من السوق الثلاثي الذي يضم سوق اللّحامين وسوق العطارين.  وقديمًا كان السوق مشهورًا ببيع الذهب لكن بعدما أنشئ سوق أفتيموس انتقل بيع الذهب إليه فاقتصر سوق التجار على بيع الأقمشة والملابس القديمة التراثية كالقمباز والعباءات. وفي عام 1927م أصاب المكان زلزال أدى إلى تخريب الجزء الشمالي منه فتقلصت مساحة السوق من 541 م إلى 57 م فتحول الجزء المهدم إلى خرابة ولم يرمم إلى الآن ويسمى أيضًا بـسوق الخواجات والسوق الشرقي وسوق الصاغة.