سبب التسمية: نسبة للحصر والسجاد الذي يُباع بكثرة في السوق سميت بهذا الاسم لكثرة بائعي الحصر والسجاد.

موقع المعلم بالنسبة للبلدة القديمة:
جنوب غرب البلدة القديمة، في نهاية سوق البازار – من الشرق – ويمتد حتى سوق اللحامين – في الجنوب -.

تفاصيل شكل المعلم:
سوق قديم وصغير والآن شبه مهجور، ويستطيع الناس من خلاله الدخول إلى حارة اليهود، ويحتوي السوق على حوانيت (محلات تجارية) مغلقة.

معلومات اخرى عن المعلم:
في بدايات عهد السوق كان مكانًا لبيع السجاد والحصر بجميع أشكاله وأنواعه أما الان فالسوق شبه مهجور.

المعلم في الماضي والحاضر:
كان مزدهرًا بالماضي وأما الآن فهو سوق شبه مهجور.

نبذة عن المعلم:
يعد سوق الحصر من إحدى الأسواق شبه المهجورة في البلدة القديمة تحديدًا في نهاية سوق البازار – من الشرق – ويمتد حتى سوق اللحامين – في الجنوب –. اكتسب السوق اسمه نسبة إلى للحصر والسجاد الذي يُباع بكثرة في السوق سميت بهذا الاسم لكثرة بائعي الحصر والسجاد وفي بدايات عهد السوق كان مكانًا لبيع السجاد والحصر بجميع أشكاله وأنواعه أما الان فالسوق شبه مهجور، وأيضًا يستطيع الناس من خلاله الدخول إلى حارة اليهود، ويحتوي السوق على حوانيت (محلات تجارية) مغلقة.