موقع المعلم بالنسبة للمسجد الأقصى: تقع في الزاوية الجنوبية الشرقية لصحن قبة الصخرة.
موقع المعلم بالنسبة لقبة الصخرة: جنوب شرق قبة الصخرة
تاريخ المعلم: يعود بناؤها إلى عهد تبليط ساحة فناء الصخرة المشرفة عام 1845م في الفترة المملوكية.
سبب التسمية: سبب ذكر بعض المؤرخين أن الواقف عليها يستطيع رؤية قلعة الكرك، وهذا أمر غير دقيق في هذا العصر لكن، يمكننا القول أنها تقع في الطريق المؤدي لها، وهي مسيرة 4 أيام .
اسم الباني: المماليك.

تفاصيل شكل المعلم:
عليها محراب حجري.

معلومات أخرى عن المعلم:
استخدمت قديما مكانا لمبلغ الصلاة، وذكرها غرس الدين بن شاهين الظاهري بتاريخ 872هـ \ 1468م بقوله:” وبالقدس الشريف مصطبة على صحن الصخرة يرى منها قلعة الكرك وهي على مسيرة أربعة أيام”.

نبذة عن المعلم:
تم إنشاء مصطبة الكرك في الفترة المملوكية، ويعود بناؤها إلى عهد تبليط ساحة فناء الصخرة المشرفة عام 1845م،  
تقع في الزاوية الجنوبية الشرقية لصحن الصخرة المشرفة، عليها محراب حجري.
تم تسميتها بهذا الإسم بسبب ادعاء بعض المؤرخين أنك تستطيع مشاهدة مدينة الكرك عنها. وهو أمر غير دقيق في عصرنا هذا، ولكن يمكن القول أنها تقع في الاتجاه الواصل إلى المدينة من جهتها، ذكرها غرس الدين بن شاهين الظاهري بتاريخ 872هـ \ 1468م بقوله:” وبالقدس الشريف مصطبة على صحن الصخرة يرى منها قلعة الكرك وهي على مسيرة أربعة أيام”، واستخدمت قديما مكانا لمبلّغ الصلاة.