تاريخ المعلم: قرن 12 م أي عام 1200م.
سبب التسمية: نسبة لاعتقاد المسيحيين بأن عيسى عليه السلام تم اقتياده لأرض الكنيسة للتحقيق معه ثم أخذه إلى المجمع اليهودي للمحاكمة.

موقع المعلم بالنسبة للبلدة القديمة :
تقع في حارة السعدية، قرب باب النبي داود أي جنوب سور البلدة القديمة وهي ضمن دير حبس المسيح للفرنسيسكان.

تفاصيل شكل المعلم :
يوجد في الكنيسة هيكل صغير باسم حبس المسيح بدون قبة، وأيضًا هناك ساحة للكنيسة.

معلومات أخرى عن المعلم:
بنيت الكنيسة في مكان دار قيافا أي دار كبير الكهنة، وقد أنشئت على آثار كنيسة أخرى قديمة العهد كانت تدعى بـ “القديس بطرس” وتسمى أيضًا بكنيسة الجلد.

نبذة عن المعلم:

تعد كنيسة حبس المسيح من الكنائس التي بنيت في القرن 12م مكان دار القيافا أي دار كبير الكهنة وعلى أنقاض كنيسة أخرى قديمة تدعى بـ”كنيسة القديس بطرس” والتي تقع في حارة السعدية قرب باب النبي داود جنوب سور البلدة القديمة، سميت بهذا الاسم نسبة لاعتقاد المسيحيين بأن عيسى عليه السلام تم اقتياده لأرض الكنيسة للتحقيق معه ثم أخذه إلى المجمع اليهودي للمحاكمة، ويوجد في الكنيسة هيكل صغير باسم حبس المسيح بدون قبة، وأيضًا هناك ساحة “فناء” للكنيسة، وتسمى أيضًا بكنيسة الجلد.