تاريخ المعلم: القرن العاشر للهجرة أي قبل الفترة العثمانية.

موقع المعلم بالنسبة للبلدة القديمة :
كان يقع في منطقة الباب الجديد قرب بطريركية دير اللاتين حيث تفصل الطرق بينهما.

تفاصيل شكل المعلم:
يفيد تقرير الهيئة الفنية لعمارة الحرم الشريف في سنة 1928م أن البد خرب ومساحته الخاصة بالأوقاف 845 ذرعا، وبالقرب منه بناءان: يستعمل أحدهما مطبعة مساحته 165 ذراعًا، ويستعمل الثاني منجرة ومساحته 174 ذراعًا.

معلومات أخرى عن المعلم :

تذكر بعض تقارير المجلس الإسلامي الأعلى العائدة إلى سنة 1925م انتقاله إلى إشراف دائرة الأوقاف، وفي 1928/6/26م تقدم وكيل بطريركية اللاتين لإدارة الأوقاف بكتاب يذكر فيه حدود البد الموقوف وخرابه، وطلب استبداله بالنقود، ويشير تقرير آخر إلى أن الطريق إلى المسجد تمر عبر البطريركية نفسها، وفي سنة 1950/9/12م، طلبت نقابة عمال بلدية القدس من إدارة الأوقاف تعمير واستغلال هذا الجامع.

استخدام المعلم السابق والحالي:
تفيد بعض تقارير المجلس الإسلامي الأعلى العائدة إلى سنة 1925م إشراف إدارة المعارف عليه وعلى أوقافه التي تذكر منها بداً كان مخصصاً لعصر الزيتون.

نبذة عن المعلم:
كان يقع مسجد بد العشرة في منطقة الباب الجديد قرب بطريركية دير اللاتين حيث تفصل الطرق بينهما، حيث بني 10هـ\ 16مـ قبل الفترة العثمانية، يفيد تقرير الهيئة الفنية لعمارة الحرم الشريف في سنة 1928م أن البد خرب ومساحته الخاصة بالأوقاف 845 ذرعا، وبالقرب منه بناءان: يستعمل أحدهما مطبعة مساحته 165 ذراعًا، ويستعمل الثاني منجرة ومساحته 174 ذراعًا.
تذكر بعض تقارير المجلس الإسلامي الأعلى العائدة إلى سنة 1925م انتقاله إلى إشراف دائرة الأوقاف، كما أنها تفيد بإشراف إدارة المعارف عليه وعلى أوقافه التي تذكر منها بداً كان مخصصاً لعصر الزيتون، وفي 1928/6/26م تقدم وكيل بطريركية اللاتين لإدارة الأوقاف بكتاب يذكر فيه حدود البد الموقوف وخرابه، وطلب استبداله بالنقود، ويشير تقرير آخر إلى أن الطريق إلى المسجد تمر عبر البطريركية نفسها، وفي سنة 1950/9/12م، طلبت نقابة عمال بلدية القدس من إدارة الأوقاف تعمير واستغلال هذا الجامع.